السياحة الطبية في تركيا تبدأ بالعودة إلى سابق عهدها

السياحة الطبية في تركيا تعود للدوران من جديد

بعد مضي شهرين على اتخاذ البلاد التدابير الصحية التي تعمل على وقاية الناس من الوقوع في فيروس كورونا، بدأنا نرى عجلة الحياة الاجتماعية والاقتصادية تعود بالدوران من جديد في تركيا، وها هي السياحة الطبية في تركيا أخذت تستقبل المرضى من كافة أنحاء العالم. بعد إعلان وزارة الصحة بتخفيف القيود الخاصة بها.

هذا التعميم الذي أصدرته وزارة الصحة التركية تم من خلاله تخفيف الإجراءات الوقائية، ورفع القيود المفروضة التي تخص استقبال المرضى من خارج البلاد، ويشمل هذا التعميم المرضى القادمين من 31 دولة بهدف تلقي العلاج، وهذه الدول هي:

العراق، وليبيا، وأذربيجان، وجورجيا، وتركمانستان، وأوزبكستان، وكازاخستان، واليونان، وأوكرانيا، وروسيا، وجيبوتي، وكوسوفو، وشمال مقدونيا، وألبانيا، والبوسنة والهرسك، ورومانيا، وصربيا، وبلغاريا، ومولدوفيا، والصومال، والكويت، وقطر، والبحرين، وعمان، والجزائر، وألمانيا، وإنجلترا، وهولندا، وباكستان، وقرغيزستان، وجمهورية شمال قبرص التركية.

وبالنظر إلى الطريقة الناجحة التي اتبعتها الدولة التركية في سبيل الحد من انتشار فيروس كورونا، قامت المديرية العامة للخدمات الصحية في وزارة الصحة بإرسال تعميماً إلى الولايات التركية جميعها، ينص على ما يلي:

  • تخفيف القيود المفروضة على المرضى، وأقاربهم الذين يرافقونهم في سفرتهم السياحية الصحية الدولية.
  • تحديد التدابير التي من ينبغي الالتزام بها، بالنسبة للمرضى الذين يرغبون في تلقي خدمات صحية في تركيا، ومرافقيهم.
  • تحديد خطوات دخولهم إلى البلاد خلال مرحلة مكافحة كورونا.
  • معرفة قواعد الاستشفاء والعلاج والعزل الصحي، ضمن إطار قواعد السياحة الصحية الدولية.

وتبعاً لما جاء في تعميمات وزارة الصحة التركية، فإنه سيتمكن المسافرون القادمون بهدف السياحة العلاجية في تركيا من دخول الأراضي التركية، من خلال البوابات الحدودية البرية التالية:

  • بوابة قابي قوله الحدودية مع بلغاريا
  • بوابة صارب الحدودية مع جورجيا
  • بوابة خابور الحدودية مع العراق.

كما بإمكان المرضى القادمين من الدول الأخرى الدخول إلى تركيا، عبر المطارات التالية: مطار إسطنبول، ومطار أسن بوغا بأنقرة.

احجز موعدك